عنوان التصنيف

مقالات

الْجَدْوَلُ الدَوْرِيُّ المُبََعْثَرُ لِلْعَنَاصِرِ الْبِتْرُوْلِيَةِ!؟

ثمة إضطراب مصيري كبير يدب اليوم في أرجاء معسكر القيادة الامبراطورية البترولية، فلا يتمكن الاعلام الشمالي برمته من إخفاءِ تكشفات أعراضه المصيرية القاهرة أو التستر عليها في مختلف الأصعدة الاستراتيجية التنموية الاقليمية و الدولية، كما يجري…

أُقْتُلُواْ بِيْلَ خَلِيْجِ المَكْسِيْكْ البِتْرُولِيّْ!

في سياق تقدم البحث و التطوير التقني البترولي العام، نعتز كثيراً بكل ما يتمُّ من فلاح و تقدم في إطار كشف و تأكيد و تقويم مكامن الثروات البترولية العالمية، كما نسعد أكثر بحسن " ترشيد " استغلال هذه المكامن في كل مكان، و بخاصة ذلك التطور…

البِتْرُوْلُ العَرَبِيُّ الَذِيْ كَاْنْ !

منذ أن وَعَيْنَا قواعد السلوك العلمي ( Codes of Scientific Conduct ) في مدرسة العلم العربية، التي نعتز بالانتماء إليها على الدوامً، و من ثم علمنا فيها أكاديميا / سياسيا / طاقياً، أكدنا دون هوادة على حقيقة وجود حصانين يعرفان: " بالتجاهد " و…

بَيْنَ الخَائِفِ وَ المُخِيْفْ:كَيْفَ يَسْلُكُ الحَصِيْفْ؟

مع إطلالة هلال الثالث من شهر جمادى الأول 1431 هجري ( الاثنين 17 أيار 2010 الجاري ) برز في سماء طهران نجم إتفاق الزعماء: لولا دا سيلفا ( البرازيل )، رجب طيب أردوغان ( تركيا )، و محمد أحمدي نجاد ( إيران )، لينير بداية الانطلاق لحسم صراع…

إشْكَالِيَةُ العِلْمِ وَ الوُجُودِ الانْسَانِيّْ

لكم شهد تاريخ الانسانية ذلك النجم المتألق بالعطاء الحضاري المبين، ذلك الوعد المبشر بالخير من أعالي سماوات الوطن العربي الصافية، فينير للبشرية سبل خلاصها، عبر أحلك أزمان إرهاصات وجودها الظلامية المتوحشة ( أي: كما حدث للأمم الأوروبية أثناء…

حَوْلَ الْشَرَارةِ وَ السَهْلِ و اليِتْرُوْلْ

عندما تعرف أمم الشمال تحديداً بحقيقة: أنه أثناء زيارته الرسمية الأخيرة للمملكة المتحدة، قام الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي، بإبقاء مضيفته ملكة بريطانيا العظمى ( إليزابيث الثانية ) تنتظر استقباله في بلاطها، كونه لم يكن راغباً في قطع استمتاعه…

المُظْلِمُ وَ المضِيءُ وَ البِتْرُولِيُّ

في غياهب عصر الرماد الامبريالي المتوحش الجديد، ثمة شرخٌ أصابَ صدرَ مرآة الوجود العربية الراهنة، فعاثت آثاره فساداً / إفساداً في مختلف مناحي بقاء / نماء الانسان العربي. و لقد تكشفت إرهاصات هذا الشرخ جهاراً عن زمرٍ عربية غافلة / مستغفلة ما و…

المُظْلِمُ وَ المضِيءُ وَ البِتْرُولِيُّ

في غياهب عصر الرماد الامبريالي المتوحش الجديد، ثمة شرخٌ أصابَ صدرَ مرآة الوجود العربية الراهنة، فعاثت آثاره فساداً / إفساداً في مختلف مناحي بقاء / نماء الانسان العربي. و لقد تكشفت إرهاصات هذا الشرخ جهاراً عن زمرٍ عربية غافلة / مستغفلة ما و…

المُظْلِمُ وَ المضِيءُ وَ البِتْرُولِيُّ

في غياهب عصر الرماد الامبريالي المتوحش الجديد، ثمة شرخٌ أصابَ صدرَ مرآة الوجود العربية الراهنة، فعاثت آثاره فساداً / إفساداً في مختلف مناحي بقاء / نماء الانسان العربي. و لقد تكشفت إرهاصات هذا الشرخ جهاراً عن زمرٍ عربية غافلة / مستغفلة ما و…

القَرَارُ البِتْرُولِيُّ العَرَبِيّْ:طَرِيقَانِ شَتَّىْ…؟

مع أفول زمن العقد الأول من القرن الحادي و العشرين الجاري، تأكد لصناع القرار التنموي الطاقي العالمي أن سنوات هذا العقد تشكل حقاَ استمراراً " لسنوات ضياع إمبريالية " لا ريب فيها. فلم تفلح ضربات إمبراطورية الظلام البترولية الحربية في الوطن…