وزير الطاقة الفنزويلي: فنزويلا ترسل الشحنة الثالثة من الديزل إلى سوريا

قال وزير الطاقة الفنزويلي، رفائيل راميريز، يوم السبت، إن "بلاده أرسلت شحنة ثالثة من الديزل إلى سوريا". ونقلت وكالة (رويترز) للأنباء البريطانية عن الوزير الفنزويلي قوله يوم الجمعة أنه "أرسلت 3 شحنات من وقود الديزل إلى سوريا"، مضيفاً "نحن على استعداد للمساعدة، ولم يحتاجوا أكثر من ذلك".

 

 

 

 

وكان نائب في الكونجرس الفنزويلي عن الحزب الاشتراكي الحاكم عادل الزبيار، قال في آذار الماضي، إن بلاده تستعد لإرسال شحنة ثالثة من الديزل إلى الحكومة السورية، مشيرا إلى أنه طبقا لما هو متفق عليه فان فنزويلا مستعدة للاستمرار في توريد الديزل.

 

وكان وزير الطاقة الفنزويلي رفائيل راميريز كشف أواخر شباط الماضي، أن بلاده ستتجاهل العقوبات الغربية ضد سوريا وستستمر في تقديم المساعدة لها، مشيرا إلى أن فنزويلا أرسلت شحنتين على الأقل من وقود الديزل إلى سوريا مؤخرا، وستواصل تزويد الحكومة السورية بالوقود في أي وقت تحتاجه.

 وكان وزير النفط والثروة المعدنية سفيان العلاو قال السبت الماضي إن الوزارة تسعى لتأمين حاجات السوق المحلية من مادتي الغاز والمازوت خلال فترة قصيرة جدا، من خلال عقود جديدة مع دول جديدة وموردين جدد، مشيراً إلى أنها وقعت حتى الآن عشرة عقود وتعمل على متابعة وحل العراقيل أمامها مهما كان نوعها ومصدرها.

 

وأوضح العلاو أن الوزارة أجرت مباحثات مع الجانب الإيراني الذي يبذل جهودا كبيرة للمساعدة في تأمين هاتين المادتين حيث تم توقيع أربعة عقود لشحنات متتالية شهريا، لافتاً إلى أنه ستصل سفينة إيرانية مطلع الشهر القادم إضافة إلى عقود مع فنزويلا وستصل سفينة فنزويلية خلال أيام تحمل المازوت كما أن الوزارة لجأت إلى الجزائر لأنها تعتبر من أكبر الموردين للغاز وتجاوبت ووعدت بالخير أما بقية المشتقات النفطية مثل البنزين والفيول فهي متوافرة وبكميات كبيرة.

 

 وكانت الشركة السورية لتخزين وتوزيع المواد البترولية (محروقات) أكدت، في كانون الثاني الماضي، أن ناقلة من فنزويلا مزودة بـ240 ألف برميل من المازوت الأخضر في طريقها إلى سوريا، وذلك ضمن اتفاقية موقعة بين البلدين لتوريد ناقلة نفطية بشكل شهري.

 

 

syria-news


طباعة المقال طباعة المقال

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه