روسيا تنتج أكثر من 10 ملايين برميل من النفط يوميا في 2010 …… تشغيل خط نفطي روسي نحو الصين

أظهرت بيانات لوزارة الطاقة الروسية اليوم الأحد أن إنتاج النفط في روسيا زاد في 2010، مسجلا مستوى قياسيا تجاوز عشرة ملايين برميل يوميا، حيث واصلت البلاد رفع مستويات الإنتاج من حقولها الجديدة.

 

وأشارت البيانات إلى أن روسيا أنتجت 10.145 ملايين برميل يوميا العام الماضي، وهو رقم قياسي منذ انهيار الاتحاد السوفياتي ارتفاعا من 9.925 ملايين في 2009 و9.78 ملايين في 2008.

 

وكان وزير الطاقة سيرغي شماتكو قد توقع أن يصل إجمالي إنتاج النفط الروسي بنهاية عام 2010، إلى 504.8 ملايين طن، وأن تنتج روسيا خلال السنوات القليلة القادمة 500 مليون طن سنويا.

 

وخلال الأشهر العشرة الأولى من عام 2010، سجل إنتاج النفط في روسيا ارتفاعا بنسبة 7% على أساس سنوي، وهو أعلى إنتاج يومي خلال العشرين عاما الماضية.

 

وكانت الوزارة قد اقترحت زيادة الضرائب على منتجات النفط وتقليص الرسوم على الخام، موضحة أن من شأن تنفيذ أن يدر على الدولة نحو 8.55 تريليونات روبل (286 مليار دولار) على مدى عشر سنوات.

 

يذكر أن الناتج المحلي الإجمالي في روسيا قد حقق نموا بنسبة 2.7% على أساس سنوي في الربع الثالث من العام, لكنه تراجع بحوالي النصف من 5.2% في الربع السابق.

 

تشغيل خط نفطي روسي نحو الصين
قالت روسيا إنها بدأت ضخ شحنات نفطية مقررة إلى الصين عبر خط أنابيب يربط أقصى شرق سيبيريا الروسية بشمال شرق الصين، في خطوة لتوطيد العلاقات بين البلدين.

 

ومع بدء تشغيل خط شرق سيبيريا المحيط الهادئ تستهدف موسكو مضاعفة صادراتها النفطية إلى الصين التي تعد ثاني أكبر سوق للطاقة في العالم.

 

وأوضح إيجور ديومين المتحدث باسم شركة ترانسنفت -المشغلة لخطوط أنابيب النفط الروسي- أنه سيتم ضخ 1.3 مليون طن من النفط الشهر الجاري.

 

ومن جانبه اعتبر ياو وي المدير العام لفرع أنابيب النفط بشركة بترو شاينا -وهي الشركة المشغلة لخط أنابيب النفط من الجهة الصينية- أن عملية خط أنابيب النفط الخام الصيني الروسي تمثل بداية مرحلة جديدة في التعاون بين البلدين في مجال الطاقة.

 

وبحسب جدول مواعيد تصدير ونقل النفط للفترة من يناير/كانون الثاني إلى مارس/آذار 2011 فإن روسيا ستشحن 3.68 ملايين طن من النفط إلى الصين عبر خط الأنابيب.

 

وتنطوي خطة سنوية لتشغيل خط الأنابيب على توريد 15 مليون طن، أي بواقع 300 ألف برميل يوميا، ومن شأن ذلك أن يضاعف حجم مبيعات النفط الروسية إلى الصين التي بلغت 12.8 مليون طن (أي بمتوسط 308 آلاف برميل يوميا) في الأشهر العشرة الأولى من 2010.


طباعة المقال طباعة المقال

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه