Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/syriaoil/www/www/wp-includes/post-template.php on line 310

نوار سكر : رئيس مجلس ادارة “المتضامنة للمعارض”

تُنظِّم “المتضامنة للمعارض” برعاية السيد رئيس مجلس الوزراء وبدعم من وزارة النفط والثروة المعدنية الدورة السابعة من “المعرض السوري الدولي للنفط والغاز SYROIL 2010″ الذي سيفتتح أبوابه للزوار من مختصين ورجال أعمال من سورية والعالم ابتداءً من الخامس وحتى الثامن من نيسان 2010.

وحول هذا المعرض وفعالياته وأهميته على المستوى المحلي والإقليمي والعالمي كان لموقع “سيرياأويل” اللقاء التالي مع رئيس مجلس إدارة المتضامنة للمعارض نوار سكر الذي تحدث بصراحته وشفافيته المعهودة حول كل الأسئلة المطروحة:

 

سؤال : يعتبر معرض سير أويل من أهم المعارض على مستوى المنطقة… نرجو إعطائنا فكرة شاملة عن هذا المعرض منذ إطلاقه حتى الآن مع ابرز النشاطات والفعاليات التي تتم خلاله .
الجواب : تجري الاستعدادات والتحضيرات لإطلاق فعاليات معرض سير أويل 2010 كما هي العادة بشكل يتناسب مع أهمية هذا الحدث وبما ينسجم مع عدد الشركات المشاركة ونوعيتها وسيرافق فعاليات المعرض 44 ندوة تتضمن محاضرات يلقيها فنيون ومتخصصون من الشركات النفطية الحكومية والشركات المشتركة وشركات الخدمات النفطية والشركات العاملة المشاركة في المعرض ستتناول معظم القضايا والموضوعات المتعلقة بمجالات النفط والغاز المختلفة وذلك بحضور ومشاركة جميع الفعاليات من كل الشركات والحقول التابعة لها الأمر الذي يجعل من هذه الندوات مسرحا للنقاش والحوار وتبادل الرؤى بين المشاركين والفنيين والحضور بما يحقق التفاعل البناء والمثمر إلى جانب ذلك سيكون هناك مؤتمر صحفي للسيد وزير النفط يعقب افتتاح المعرض سيتحدث خلاله حول العديد من جوانب النفط والغاز اضافة إلى الإجابة عن أسئلة الصحفيين واستفساراتهم فيما يتعلق بقضايا وموضوعات النفط والغاز المختلفة. وسيحضر معاونو وزير النفط والمدراء العامون للشركات النفطية كافة فعاليات المعرض منذ افتتاحه وعلى مدار أيامه الأربعة الأمر الذي سيتيح التواصل المباشر بين العارضين والجهات المعنية في هذا القطاع.

 
سؤال : يشارك في المعرض نخبة من الشركات النفطية العالمية وعدد كبير من الشركات المهتمة بقطاع النفط والغاز في سورية من مختلف دول العالم … ماهي أهم الفوائد والمكتسبات التي تحققها الشركات المشاركة خاصة في ظل بداية نهاية الأزمة المالية والاقتصادية العالمية؟.
الجواب : يحقق المعرض الكثير من الفوائد والمكتسبات من خلال كونه ساحة تجمع كل الفعاليات النفطية والغازية ما يحقق تفاعلا كبيرا بين المشاركين اضافة إلى الخبرات التي تكتسب من خلال الاحتكاك مع العارضين والزوار النوعيين الذين يقصدون المعرض … كما تتجلى الفائدة الأخرى بإبراز أهم وأحدث التقانات والتكنولوجيات في عالم النفط والغاز وصناعة التكرير حيث تعرض الشركات مالديها بحضور الزوار والمشاركين الذين يطلعون بدورهم على هذه التكنولوجيات وإمكانية الاستفادة منها في حقول الإنتاج ومواقع العمل.
وتأتي أهمية الدورة الحالية لمعرض سيرأويل تحديدا في ظل بداية نهاية الأزمة المالية والاقتصادية العالمية التي دفعت بالكثير من الشركات العربية والعالمية إلى استكشاف الفرص الاستثمارية التي يقدمها قطاع الطاقة في سورية، وعودة تلك الشركات للاستثمار في الاقتصاد الحقيقي وليس الاقتصاد القائم على المضاربات.

 

 

سؤال: شهدت سياسة سورية النفطية تطورات مهمة من حيث إعادة ترتيب شكل تعاملها مع الشركات الأجنبية ومنح شروط استثمار أفضل من خلال طرح مواقع جديدة للاستكشاف والتنقيب … كيف سيساهم المعرض في إبراز هذه التطورات وبالتالي المساهمة في جذب الاستثمارات في قطاع النفط والغاز ؟.
الجواب : يعتبر قطاع النفط والغاز من أكثر القطاعات الاقتصادية الجاذبة للاستثمار لما يحققه من نتائج ايجابية في أغلب الأحيان كما أن الندوات التي ستقام في إطار فعاليات المعرض ستعرف بمجالات الاستثمار المختلفة في سورية .
ويتزامن معرض سيرأويل في دورته الحالية مع تنامي الطلب العالمي على الطاقة بشكل عام وفي سورية بشكل خاص، إضافة إلى تصاعد اهتمام شركات النفط العالمية باستكشاف ما تقدمه السوق المحلية والإقليمية الناشئة من فرص استثمارية واعدة في هذا المجال الحيوي.
ويقام معرض سيرأويل في فترة تتسارع فيها وتيرة الانفتاح الاقتصادي في سورية، مع حرص الحكومة السورية على استقدام استثمارات أجنبية كبرى، ودأبها على طرح مساحات كبيرة من مناطق الاستكشاف على امتداد البلاد في البر والبحر، وتزامُن ذلك مع حزمة من القوانين والأنظمة والتشريعات المحفزة لإقامة استثمارات ضخمة وآمنة وذات ريعية عالية.
ونتوقع أن يعزز معرض “سيرأويل” استقطاب المزيد من شركات النفط العالمية، بما يدعم خطط الحكومة السورية الطموحة، والتي طرحت مؤخرا سبع حقول جديدة للتطوير والاستثمار.

 

 

سؤال : ماهي أهم القضايا التي تميز معرض سير أويل 2010 عن المعارض السابقة ؟ وهل تفكر إدارة المعرض بتحويله إلى مؤتمر دولي في مجال النفط والغاز وصناعة التكرير خاصة مع ندرة مثل هذه المؤتمرات في الساحة السورية؟.
الجواب : أولا معرض سير أويل هو المعرض الوحيد المعتمد من قبل الاتحاد الدولي للمعارض / اليو في / نظرا للالتزام بالمعايير المطلوبة للمعارض من قبل الاتحاد وهناك زيادة في عدد الشركات المشاركة حيث بلغت في هذه الدورة نحو 260 شركة الأمر الذي استدعى فتح قاعة جديدة في المعرض / S1 /.. ومايميز هذه الدورة من دورات المعرض أيضا هو ضبط عملية تسجيل الزوار بشكل دقيق لحصر عدد الزوار وتخصصاتهم كما سيكون هناك تحسين في نوعية الخدمات بما يتناسب مع مستوى المعرض حيث ستتواجد خلال أيام المعرض شركة إطعام اضافة إلى ترميم المرافق الخدمية وغيرها إلى جانب ذلك سيشارك في افتتاح المعرض في دورته الحالية وزير النفط والمعادن اليمنى ووكيل وزارة النفط في الامارات العربية المتحدة والأمين العام لمنظمة الأوابك والرئيس التنفيذي والمدير العام للشركة العربية للاستثمارات البترولية ابيكورب .

 
نوار سكر
رئيس مجلس ادارة المتضامنة للمعارض


طباعة المقال طباعة المقال

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه