شركة محروقات: تزويد محطات الوقود بالمازوت الأخضر خلال الربع الأول من العام الجاري

أعلنت شركة محروقات أن موضوع تزويد محطات الوقود بالمازوت الأخضر صديق البيئة لا يزال قيد الدراسة في الجهات المعنية, متوقعا أن يتم تعميم التجربة التي بدأت باستيراد كميات من هذا المازوت وتزويد باصات النقل الداخلي بها خلال الربع الأول من العام الجاري.

 

وقال معاون المدير العام لشركة محروقات ناظم خداش إن “موضوع تزويد محطات الوقود العامة والخاصة بمادة المازوت الأخضر قيد الدراسة مع الجهات المعنية الأخرى”, لافتا إلى أن “الهدف من هذه الخطوة هو الحفاظ على البيئة وتحسين أداء المحركات”.

 

وتوقع الخداش أن يتم هذا الموضوع في الربع الأول من العام الجاري, وخاصة وان الشركة قامت بتوزيع مادة المازوت الأخضر على باصات النقل الداخلي في دمشق”.

 

وبدأت شركة محروقات بتسلم شحنات من مادة المازوت الأخضر أواخر تشرين الأول الماضي, الذي خصص لباصات النقل الداخلي, حيث يبلغ سعر اللتر منه 22 ليرة, مقارنة بـ 20 للمازوت العادي.

 

وعن الكمية المتوقع استيرادها من مادة المازوت الأخضر لعمل الآليات في حال تعميم التجربة, قال معاون المدير العام لشركة محروقات إن “هذا الأمر لا يمكن حصره الآن بشكل دقيق”, لافتا إلى أن “الآليات تستهلك ما نسبته 45 % من مادة المازوت في القطر”.

 

وعن الكميات التي استوردتها الشركة من مادة المازوت الأخضر, قال خداش إنه “تم استيراد ناقلة واحدة فقط من مادة المازوت الأخضر, بلغت كميتها 30 ألف متر مكعب (30 مليون لتر)”, مشيرا إلى انه “لم يتم تسويق هذه المادة بالكامل لأنها مخصصة فقط لباصات النقل الداخلي, وذلك للحد من تلوث البيئة”.

 

وتتراوح نسبة الشوائب (أكسيد الكبريت)في المازوت الأخضر ما بين 10 إلى 50 جزيء بالمليون, فيما تصل هذه النسبة في المازوت العادي إلى 7 آلاف جزيء بالمليون.

 

 

سيريانيوز


طباعة المقال طباعة المقال

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه