- أخبار النفط والغاز السوري - https://www.syria-oil.com -

النفط يرتفع بفعل توترات بين ايران والعراق وموجة باردة في أمريكا

أغلقت أسعار العقود الآجلة للنفط فوق مستوى 73 دولارا للبرميل يوم الجمعة بعد ان أثار عبور جنود ايرانيين الحدود وسيطرتهم على حقل نفط عراقي توترات بين البلدين وهما من كبار مصدري النفط.

ولقيت أسعار الخام دعما أيضا من موجة باردة في منطقة شمال شرق الولايات المتحدة وهي أكبر سوق لزيت التدفئة في العالم.

 

وأنهى الخام الامريكي الخفيف للعقود تسليم يناير كانون الثاني جلسة التعاملات في بورصة نيويورك التجارية (نايمكس) مرتفعا 63 سنتا الي 73.28 دولار للبرميل.

 

وفي لندن صعد خام القياس الاوروبي مزيج برنت 31 سنتا الي 73.68 دولار للبرميل.

 

لكن صعود الدولار الامريكي الي أعلى مستوى له في ثلاثة أشهر ونصف الشهر أمام اليورو الاوروبي قيد مكاسب النفط.

 

وفي وقت سابق من يوم الجمعة تخطى الخام الامريكي مستوى 74 دولارا الي 74.69 دولار للبرميل عقب تقارير بأن جنودا ايرانيين مجهزين بدبابات عبروا الى لعراق ورفعوا العلم الايراني على حقل نفطي متنازع عليه.

 

ومن ناحية أخرى قال رئيس منظمة البلدان المصدرة للبترول (اوبك) يوم الجمعة ان المنظمة لن تغيير المستويات المستهدفة لانتاجها في اجتماعها المقرر في 22 ديسمبر كانون الاول الجاري في انجولا.

 

وأكدت السعودية وجهة النظر هذه في تصريحات لوزير النفط على النعيمي نشرت يوم الجمعة.

 

وقال النعيمي في تصريحات لصحيفة الحياة التي تصدر في لندن ان الاجتماع “لن يسفر عن أي تغيير في مستوى الانتاج.” وأضاف ان السعر الحالي “الكل يطلبه..لسنا وحدنا من يريده بل أيضا أصحاب البدائل والزيوت الصعبة الاستخراج وهذا السعر بين 75 و80 دولارا للبرميل كلنا نريده.”

 

وأظهر استطلاع لرويترز يوم الجمعة أن من المتوقع ان يرتفع متوسط سعر الخام الامريكي في 2010 الي 76.40 دولار للبرميل والي 82.70 دولار في 2011 .