بمعدل 3 رحلات أسبوعياً وقريباً الإعلان عن أول رحلة … منصور: استئناف رحلاتنا إلى البحرين ينعكس على الحركة التجارية والاقتصادية

أوضح مدير المؤسسة العامة للطيران المدني باسم منصور أنه سيتم قريباً جدولة مواعيد الرحلات بين سورية والبحرين عبر مؤسسة الخطوط الجوية السورية وذلك بعد قرار وزارة المواصلات والاتصالات البحرينية باستئناف تشغيل الرحلات الجوية بين البلدين، كاشفاً أنه تم الاتفاق على تسيير 3 رحلات أسبوعياً بين سورية والبحرين يومي الإثنين والأربعاء والجمعة على أن تجدول المواعيد قريباً عبر «الخطوط الجوية السورية» من خلال مطار دمشق مبدئياً.

ورحبت وزارة النقل بقرار وزارة المواصلات والاتصالات البحرينية باستئناف تشغيل الرحلات، وفي بيان نشرته عبر صفحتها الرسمية، أكدت الوزارة قيامها خلال الفترة القادمة عبر «السورية للطيران» العمل على برمجة وجدولة الرحلات النظامية بين مطارات البلدين بالتنسيق والتعاون مع الجهات المعنية بالنقل الجوي في مملكة البحرين، مبينة أنه سيتم الإعلان عن المواعيد وجدولة الرحلات فور ترتيبها.

و أشار منصور إلى إمكانية التوسع بعدد الرحلات حسب حركة الركاب، مبيناً أن القرار له أهمية في تنشيط الحركة التجارية والاقتصادية بين البلدين، لافتاً إلى متابعة مؤسسة الخطوط الجوية لموضوع جدولة مواعيد الرحلات ليتم الإعلان عنها في أقرب وقت، مرحباً بقرار الجانب البحريني وتأثيره المهم وانعكاسه الإيجابي.

وأوضح منصور أن المؤسسة العامة للطيران المدني السوري اتخذت كل الإجراءات والمستلزمات التي تدعم وتطور هذا التشغيل بما يخدم حركة النقل الجوي بين البلدين الشقيقين.

وأضاف: تواصلنا مع «سلطات الطيران البحرينية» وتم التقدم بطلب يوضح رغبة الخطوط الجوية السورية بعودة التشغيل بين سورية والبحرين، الأمر الذي لاقى ترحيباً من الجانب البحريني وموافقتهم على عودة التشغيل، وعودة الرحلات بين البلدين.

ولفت منصور إلى وضع الجانب البحريني بجميع البيانات والوثائق المطلوبة من شركات الطيران، واستمر التواصل مع سلطات الطيران البحرينية حتى الحصول على الموافقة، مؤكداً أن المطارات السورية في حالة جهوزية دائماً، ولاسيما أن أي إضافة لرحلات جديدة يستدعي عمل المطارات على مدار الساعة.

الوطن


طباعة المقال طباعة المقال

التعليقات متوقفه