- أخبار النفط والغاز السوري - https://www.syria-oil.com -

جهود مميزة لفرع مؤسسة الجيولوجيا بالسويداء لاستثمار الخامات والمواد البركانية في المحافظة

يسعى فرع المؤسسة العامة للجيولوجيا والثروة المعدنية بالسويداء إلى بذل كل الجهود الممكنة لاستثمار الخامات والمواد البركانية المنتشرة في المحافظة كونها ذات أهمية كبيرة نظراً لما تفتحه من آفاق واسعة لاستخداماتها في أعمال البناء والإنشاءات والصناعات إضافة إلى إمكانية توظيفها في مرحلة إعادة الإعمار.

ويقوم فرع المؤسسة في السويداء حسب مدير الفرع /الجيولوجي مازن الخطيب/ بالدراسات الجيولوجية والتنقيب عن الثروات المعدنية والمصبوبات البازلتية وذلك بغية الاستفادة منها كمواد للبناء كالحصى والرمل والمواد المقلعية لزوم الأعمال الإنشائية والردميات وأنواع صخور البازلت المختلفة لأعمال القطع والنشر إضافة إلى الإشراف الفني على عمليات استثمار المواد المقلعية وإصدار التراخيص اللازمة ومتابعة عمل الفرق الحقلية العاملة ضمن النطـاق الجغرافي للمحافظة والقائمـة بتنفيذ المشـاريـع الفنيـة للمؤسسة والتنسيق مع الجهات العامة الأخرى في المحافظة بما يخص الأعمال الواقعة ضمن مهام المؤسسة إلى جانب تنفيذ القوانين والأنظمة والتعليمات التنفيذيـة المتعلقـة بمنـح التراخيص المقلعية ورقابة الاسـتثمار المقلعي.

وفيما يخص أعمال الترخيص والرقابة يؤكد الخطيب أن الفرع يقوم بإعداد المراسلات اللازمـة للجهـات ذات العلاقـة للحصول على الموافقة اللازمـة لمنح الترخيص أصولاً. مثل موافقة مديرية الزراعة والبيئة والآثار وتنظيم الإضبارة اللازمـة لمنح الرخصـة ثم القيام بمراقبة عمليـة الاستثمار بعد منح الرخصة والعمل على ضبط مخالفات الاستثمار من قبل المرخصين وغير المرخصين.

*وحول عملية الاستثمار يقوم الفرع بوضع التصاميم اللازمـة للمقالـع وتحديد الطرق الفنيـة لاستثمارهـا والعمل على تطوير المقالع القائمة من الناحية الفنية لاستثمار خاماتها بالشكل الأمثل وإعداد المخططات الطبوغرافية اللازمـة لحسـاب الكميـات المستثمرة من المقالع وحسـاب قيمـة حق الدولــة وإعداد المطالبات المالية لحق الدولة عن الكميات المستثمرة من المقالع.

ويؤكد الخطيب إن السماكات الكبيرة للانسكابات البازلتية والانتشار الكبير للبراكين في المنطقة الجنوبية جعل التشكيلات الجيولوجية في هذه المنطقة من أهم التشكيلات الجيولوجية في سورية والعالم من حيث فهم التطور البركاني في المنطقة فأشكالها وتوزعها وتراكيبها الصخرية والفلزية كان وما يزال له الأهمية العلمية البالغة مما جعل منها مركزاً علمياً للكثير من الباحثين وأساساً للكثير من الأوراق العلمية والأبحاث المحلية والعالمية.
لذلك كانت مهمة الكشف عن هذه الانسكابات والمواد البركانية المختلفة الناتجة عنها من أولويات العمل الجيولوجي لدى الفرع وتم تنفيذ ذلك من خلال أعمال المسح الجيولوجـي والدراسات والأعمال التنقيبية والمسح المقلعي.

وحول واقع العمل المقلعي لدى الفرع يوضح الخطيب أن الفرع يسعى إلى تطوير هذا العمل من خلال تنفيذ كافة المسوحات والدراسات الضرورية لتقييم الثروة الصخرية المقلعية لما لها من أهمية خاصة في قطاع الصناعة أو البناء أو الانشاءات وتوفيرها لشركات الثروة المعدنية التابعة للمؤسسة والقطاع العام والخاص لإقامة بعض المشاريع الصناعية التي تدخل في المخطط التنموي في القطر إضافة إلى استثمار صخر البازلت سواء لأعمال الطحن للأعمال الإنشائية أو لأعمال القطع والنشر، حيث شملت صناعة البازلت مختلف المجالات الصناعية والعمرانية ويقدر الاحتياطي في هذه المواقع بمئات الآلاف من الأطنان إضافة لوجود احتياطيات مأمولة في كثير من المناطق الأخرى.

كما أن تطوير العمل المقلعي يتضمن الاستثمار الأمثل لمادة الطف البركاني في المحافظة من قبل مشرفي المقالع وهي موزعة على ثلاث مواقع رئيسية وهي(شيحان – ودادي – رساس) وتؤمن مادة الطف البركاني الخدمي لاستخدامه في الأعمال الإنشائية والطرق واستثمار صخور التراكيت التي تم اكتشافها من قبل جيولوجيي الفرع أثناء تنفيذ المسح الجيولوجي واستخدامها في صناعة السيراميك والبورسلان ويستثمر حالياً عن طريق عمليات استصلاح الأراضي الزراعية من مقالع شرقي قرية الكفر، ومن موقع تل حبيب إلى الشرق من قرية الهويا من قبل شركات السيراميك أو بعض المستثمرين.

وعن المواقع المأمولة للاستثمار المستقبلي يبين مدير فرع الجيولوجيا في السويداء أن فنيي الفرع حددوا من خلال أعمال المسح والتنقيب العديد من هذه المواقع وهي :
1- مادة البازلت الفاسد للردميات (أغلوميرات بازلتية فاسدة) وتتواجد في منطقة شهبا في المواقع التالية: صلاخد – جديا – عريقة وهي ذات انتشار واسع وهي عبارة عن صبة بركانية مشققة إلى أحجام مختلفة متغيرة السماكة وهناك مواقع أخرى تحوي هذه المواد ضمن المحافظة.

2- مادة البازلت الصالح لأعمال الطحن والنشر وهي متوفرة على مساحة المحافظة بكميات كبيرة جداً منها ظاهر على السطح من خلال الصبات المتكشفة والمتقطعة كتلياً إلى أحجام مختلفة ومنها ما هو غير ظاهر ويكون بسماكات كبيرة كما هو في صبات اللجاة الواقعة شمال غرب المحافظة حيث تصلح لإنشاء مقالع نظامية وتكون كافية لعشرات السنين.

3- مادة الطف الخدمي: هناك عدة مخاريط بركانية احتياطية صالحة للاستثمار الخدمي البديلة للمقالع العاملة حالياً لهذه المادة مثل بركان تل المعاز ومخروط المجدع ومخروط تل الجوبي ومخروط تل صعد وتل فارة وتلول البثينة.

4- مادة الطف الأسود الكتلي الذي يحتاج إلى عملية طحن لاستخدامه في الأغراض الصناعية.

5- مادة التراكيت وهي متواجدة الى الشرق من قرية الهويا في موقع تل حبيب وتستخدم للأغراض الصناعية أيضاً وتوجد هذه المادة في منطقة الكفر.

مدير فرع المؤسسة بالسويداء الجيولوجي مازن يوسف الخطيب في سطور :
– يحمل إجازة في العلوم الجيولوجية / شعبة الجيوفيزياء كلية العلوم – جامعة دمشق 1993 ودبلوم دراسات عليا في الجيوفيزياء كلية العلوم – جامعة دمشق 1994 وماجستير في الجيوفيزياء /كلية العلوم – جامعة الإسكندرية – جمهورية مصر العربية 1997
وتدرج بالعمل في المؤسسة :
-1997-2004 رئيس فرقة حقلية – دائرة الجيوفيزياء – مديرية التنقيب
-2005-2012 رئيس دائرة الجيوفيزياء – مديرية التنقيب
-2012-2014 قسم المقالع – فرع المؤسسة بالسويداء
-2015- الان مدير فرع المؤسسة العامة للجيولوجيا بالسويداء
واتبع العديد من الدورات التدريبية:
-دورة تدريبية في مجال الجيولوجيا والـ GIS / JIKA في تركيا
-دورة تدريبية في مجال التنقيب الجيولوجي في اليمن
-دورات محلية في مجال الكمبيوتر

 

 

محمد كركوش