ندّاف يؤكد بيع أميركا النفط السوري المسروق للنظام التركي

اكد وزير التجارة الداخلية عاطف نداف، أن الولايات المتحدة تبيع النفط الذي تسرقه من الحقول السورية، إلى تركيا التي بدورها تبيعه إلى بلدان أخرى، وفق موقع قناة «روسيا اليوم» الالكتروني.

ونقل الموقع عن نداف قوله في حديث لبرنامج تلفزيوني روسي: «عدونا – الولايات المتحدة، تبيع النفط السوري لتركيا التي تبيعه لاحقاً لدول أخرى، وفي الأجزاء الأخرى من سورية، حيث يوجد النفط، لا تزال مرافق البنية التحية مدمرة بالكامل، وكذلك تبقى مدمرة السكك الحديدية وجميع محطات الطاقة الكهربائية. لا توجد كهرباء لدينا، ومن دونها لا يوجد إنتاج محلي».

وأشار نداف إلى أن سورية مجبرة على استيراد النفط، الذي لا يمكن شراؤه إلا بالدولار، ونوّه إلى أن البنوك السورية، بما في ذلك البنك المركزي، تخضع للعقوبات، وأن أي تحويلات مالية إلى سورية من الخارج محظورة.

في تشرين الأول الماضي، أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، أن بلاده ستبقي قواتها الاحتلالية في المناطق التي توجد فيها حقول النفط في شمال شرق سورية للسيطرة عليها، وقال: «يمكننا أن نرسل واحدة من شركاتنا النفطية الكبرى إلى هناك، لتفعل كل شيء».

في وقت سابق، أعلن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو، أن الولايات المتحدة تسرق حقول النفط في سورية علناً وبصورة غير شرعية، وفي الوقت نفسه تحظر العقوبات توريد النفط إلى هذا البلد.


طباعة المقال طباعة المقال

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه