اتفاق لأوبك وشركائها على خفض إضافي للإنتاج بمقدار 500 ألف برميل يومياً

اتفق أعضاء منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك” وشركاؤهم بما في ذلك روسيا على زيادة خفض إنتاجهم النفطي بما لا يقل عن 500 ألف برميل إضافية يومياً لدعم أسعار الخام.

ووفقا لـ ” ا ف ب” أكد بيان للمجموعة عقب اجتماع في فيينا اليوم أن هذا التخفيض سيرفع الحد من الإنتاج إلى 7ر1 مليون برميل يوميا للمجموعة التي تضم 24 دولة اعتباراً من الأول من كانون الثاني القادم.

وأضاف البيان:”إن أوبك وشركاءها سيعقدون اجتماعاً خاصاً في السادس من آذار القادم”.

ارتفعت أسعار النفط بعد هذا الإعلان وسجل خام غرب تكساس الوسيط ونظيره الأوروبي برنت زيادة بنسبة تقارب اثنين في المئة.

وكانت دول أوبك تريد خفض الإنتاج لوقف الضغوط على الأسعار من المخزونات الوفيرة وضعف النمو الاقتصادي العالمي.

من جهته، أعلن وزير الطاقة الروسي، ألكسندر نوفاك، أن “روسيا ستلتزم بتقليص إنتاج النفط بواقع 300 ألف برميل يوميا في الربع الأول من 2020”.

وأضاف، عقب جلسة “أوبك+” “أن دول “أوبك” تحتسب الحصص، وإجمالا تحتسب الإنتاج بدون المكثفات… عندما اتفقت الدول غير الأعضاء في “أوبك” عام 2016، اقترحوا آنذاك أخذ إنتاج المكثفات في الاعتبار وفقا لبياناتهم”.

وتابع: “الآن، وبعد التحليل، توصلنا إلى نتيجة، وهي تغيير الطريقة، واحتساب إنتاج النفط بدون المكثفات بشكل أكثر كفاءة وبشكل مناسب وصحيح”.

وشدد الوزير الروسي، على أن “الحصص ستبقى كما هي عند 228 ألفا بالنسبة لروسيا في ما يتعلق بالنفط”.

بدوره، قال وزير النفط الإماراتي سهيل المزروعي، إن “بلاده ستجري خفضا جديدا في إنتاجها”.

وجدد وزير النفط العراقي ثامر الغضبان، التأكيد على أن “الحصة الجديدة لبلاده ستكون 4.462 مليون برميل يوميا”،


طباعة المقال طباعة المقال

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه