- أخبار النفط والغاز السوري - https://www.syria-oil.com -

محروقات : أزمة الغاز تنتهي بنهاية الأسبوع.. الشيخ :وعود وزارة النفط تؤكد أن المادة ستكون متوافرة بشكل يومي كما في السابق

بين مدير عام الشركة السورية لتوزيع المواد البترولية (محروقات) مصطفى حصوية أن رفع الإنتاج الذي بدأ يوم السبت إلى 162 ألف أسطوانة يومياً، سيستمر خلال الفترة القادمة لإزالة جميع الاختناقات على مادة الغاز المنزلي.

وأشار مدير فرع الغاز في دمشق وريفها منصور طه إلى أن انفراجاً واضحاً وملحوظاً بدأ يظهر في الأسواق، مؤكداً أن المستهلك سيلمس ذلك بشكل واضح وجلي مع نهاية هذا الأسبوع، مبينا أن هذا الانفراج بدأ بعد زيادة كمية الإنتاج، منوهاً بأن عملية الإنتاج في وحدات التعبئة التابعة للفرع تتجاوز 45 ألف أسطوانة، مؤكداً أن هذه الوحدات تعمل حالياً على مدار 24 ساعة من أجل إنتاج أكبر عدد ممكن لإزالة مظاهر الطلب المتزايد على المادة خلال الفترة الماضية.

ولفت طه إلى أنه بعد إزالة مظاهر الطلب المتزايد على المادة والمتوقع مع نهاية الأسبوع ستعود الأمور إلى طبيعتها، فالمادة ستكون متوفرة لدى معتمدي المادة في دمشق وريفها ولجان المحافظة والسورية للتجارة، مبيناً أن معتمدي بيع مادة الغاز المنزلي كانوا يحصلون على المادة في الفترة الماضية كل عشرين يوماً أما منذ بداية هذا الأسبوع فقد أصبح المعتمد يحصل على المادة كل ثلاثة أيام.

وأشار طه إلى أن كامل الكميات يتم طرحها في السوق وتوزيعها على مناطق دمشق وريفها وذلك بالتنسيق مع المحافظين واللجان المختصة بالتوزيع ضمن كل منطقة أو مدينة أو بلدة، كاشفاً عن إيقاف توزيع المادة للجهات الحكومية وذلك لكي تصل المادة للمستهلك مباشرة في مكان سكنه، مبيناً أن بعض الموظفين أصبحوا يحصلون على المادة إلى مرتين مرة من الجهة الحكومية ومرة أخرى من مكان سكنهم.

ودعا طه إلى عدم انسياق المستهلكين وراء الشائعات وعدم مساعدة تجار السوق السوداء الذين يبيعون المادة زيادة عن سعرها، فالمادة أصبحت متوافرة وستصل إلى جميع المستهلكين مع نهاية هذا الأسبوع، مبيناً أن الاستقرار في الطلب بدأ خلال الأيام الفائتة التي تلت زيادة الإنتاج.

ولفت طه إلى أن عمليات التوزيع في مدن وبلدات الغوطة تتم عن طريق التوزيع المباشر أو عن طريق سيارات السورية للتجارة وذلك لعدم وجود معتمدين مرخصين للمادة، مبيناً أن الوضع مقبول فيها ويتم إرسال المادة لدوما والنشابية وعدرا وأشار إلى أن دوما لديها موافقة من المحافظ بمعدل 1000 أسطوانة يومياً، موضحا أن بعض القرى الصغيرة يتم توزيع 500 أسطوانة على كل قريتين أو ثلاث حسب الحاجة، وأن جرمانا تلقت الأسبوع الماضي 3 آلاف أسطوانة وكذلك صحنايا والتل وقدسيا وضاحية قدسيا وحرستا يتم دعمها بالتوزيع المباشر.

رئيس جمعية معتمدي الغاز المنزلي في دمشق صبري الشيخ بين أن عملية توزيع المادة على المعتمدين تتم وفقاً لعملية الدور وأن التوافر لدى المعتمدين أصبح أكثر من ذي قبل، حيث أصبحت المادة تتوافر لديهم كل ثلاثة أيام على حين سابقاً كانت المادة لا تصلهم إلا كل عشرين يوماً، مشيراً إلى أن وعود وزارة النفط تؤكد أن المادة ستكون متوافرة بشكل يومي كما في السابق.

 

 

الوطن