[HTML][/HTML]
































مدير عام معمل حيان للغاز: الأضرار التي ألحقها إرهابيو داعش بالمعمل كبيرة.. سنعمل على وضع خطط للبدء بعملية الإصلاح لإعادة بناء المعمل وإنتاج الغاز

القسم: أخبار شركات وزارة النفط | أضيف بتاريخ: 22-02-2017

 

أكد المهندس أسد سليمان مدير عام معمل حيان للغاز أن التقييم الأولي للأضرار التي لحقت بمعمل حيان للغاز جراء تفجيره منإرهابيي تنظيم داعش تشير إلى وجود أضرار كبيرة لحقت بأقسام المعمل كافة.

وذكر المهندس سليمان “بعد الانتهاء من تنظيف المعمل تمكنا من الدخول إليه ولاحظنا حجم الضرر الكبير الذي لحق به جراء قيام الإرهابيين بتوزيع العبوات على وحدات الإنتاج كافة ما أدى إلى حصول أضرار كبيرة لحقت بكل أقسام المعمل كما عمد الإرهابيون إلى تدمير الخزانات الخاصة بالمتكاثفات الغازية والنفط”.

ولفت سليمان إلى أن “هناك معدات وأدوات ومضخات وصمامات تم تفكيكها وسرقتها من الإرهابيين بغرض استخدامها في أماكن أخرى كما قام الإرهابيون بفك الميزان الذي كان يتم من خلاله وزن صهاريج الغاز المنزلي”.

وتابع سليمان بالقول “سنقوم بجولات دقيقة مع المهندسين والفنيين بالتعاون مع شركات وزارة النفط للمساعدة في تقييم حجم الضرر ووضع الخطط لإمكانية إعادة بناء المعمل وإنتاج الغاز والسيطرة على الآبار المشتعلة التي يبدو أنها دمرت بشكل كامل من رؤوس الآبار” مضيفا إنه “سيتم العمل على إجراء تقييم خاص للآبار لإمكانية السيطرة على النار ومن ثم إغلاق البئر المتضررة وعندما تسمح الظروف الأمنية بشكل جيد مستعدون للبدء بعملية الصيانة والإصلاح”.

وأشار المهندس سليمان إلى أن “معمل حيان كان ينتج 3 ملايين متر مكعب غاز نظيف لإنتاج الطاقة الكهربائية و150طنا من الغاز المنزلي وحوالي 5000 برميل متكاثفات غازية”.

وكانت وحدات من الجيش العربي السوري بالتعاون مع القوات الرديفة والصديقة في الـ 14 من هذا الشهر أعادت الأمن والاستقرار إلى معمل حيان للغاز ومحطة جحار وعدد من التلال في الريف الغربي لتدمر بعد تكبيد إرهابيي “داعش” خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد.


نسخة للطباعة نسخة للطباعة


أضف تعليق: ملاحظة: لن يتم نشر أي تعليق يتضمن الإساءة والذم والتجريح والاتهامات غير الموثقة - ويفضل التعليقات التي تشير الى مواضع الخلل والسلبيات بشفافية وتتضمن اقتراحات بناءة :



syriaoil