[HTML][/HTML]
































أكثر من 23 مليار الموازنة الاستثمارية لوزارة النفط .. غانم عام 2017 عام التعافي لقطاع النفط

القسم: قرارات وأخبار وزارة النفط | أضيف بتاريخ: 15-11-2016

 

ناقشت لجنة الموازنة والحسابات في مجلس الشعب اليوم الموازنة الاستثمارية لوزارة النفط والثروة المعدنية لعام 2017 والبالغة 23 مليارا و 253مليونا و800 ألف ليرة سورية.

 

وتركزت مداخلات أعضاء اللجنة على ضرورة زيادة كمية المحروقات المخصصة لمدينة حلب وإنشاء محطات وقود حكومية في المناطق والمحافظات وإعادة النظر بتعويض الطبابة للعاملين المتقاعدين في قطاع النفط والسعي لإيصال النفط للأهالي في دير الزور المحاصرين من قبل التنظيمات الإرهابية المسلحة ومناطق كفريا والفوعة.

 

من جهته بين وزير النفط والثروة المعدنية المهندس علي غانم أن الوزارة وضعت خطة العام القادم بناء على معطيات الواقع بما يسهم لأن يكون “عام 2017 عام التعافي بالنسبة لقطاع النفط”.

 

وأشار المهندس غانم إلى أن الوزارة نفذت خلال العام الجاري عددا من المشاريع لا سيما في مجال النفط والغاز حيث دخلت 5 آبار في الخدمة ويجري العمل لافتتاح آبار جديدة كما تم إجراء عمرة لمصفاة بانياس بوقت قياسي وبأيد وكوادر محلية.

 

ولفت المهندس غانم إلى أن الوزارة تعمل على تنفيذ مشروع أتمتة حركة المنشآت النفطية من الانتاج للاستهلاك بما يحقق وفرا ماديا بنحو 30 بالمئة حيث تم البدء باستخدام البطاقة الذكية لتزويد 1200 جهة حكومية بالوقود.

 

وأكد المهندس غانم استمرار الوزارة في إنجاز خطتها لإنشاء محطات الوقود حيث انتهت من إنشاء محطتين إحداها في السويداء وأخرى في ضاحية قدسيا بريف دمشق إضافة لوجود مشروع لإنشاء 10 محطات وقود بمدينة دمشق وذلك بالتعاون مع المحافظة وتم إنجاز خمس منها.


نسخة للطباعة نسخة للطباعة


أضف تعليق: ملاحظة: لن يتم نشر أي تعليق يتضمن الإساءة والذم والتجريح والاتهامات غير الموثقة - ويفضل التعليقات التي تشير الى مواضع الخلل والسلبيات بشفافية وتتضمن اقتراحات بناءة :



syriaoil