الكهرباء: توقف عدد من مجموعات التوليد سبب عدم تخفيض ساعات التقنين

أكد وزير الكهرباء عماد خميس أنه نتيجة الأحداث الاستثنائية التي تمر على سورية والاعتداءات على خطوط الغاز في محافظة دير الزور والمغذية لعدد من معامل المعالجة ومحطات توليد الكهرباء توقف عدد من مجموعات التوليد باستطاعة إجمالية قدرها "1500 م.و" عن العمل وتعذر تخفيض ساعات التقنين إلى ما كانت عليه قبل أسبوع.

 

وأوضح خميس بحسب وكالة الأنباء الرسمية "سانا"، أن الورشات التابعة لـ"وزارة النفط والثروة المعدنية" تقوم حالياً بإصلاح الأعطال في عدة مواقع من المحافظة كما تعمل "وزارة الكهرباء" بالتنسيق مع الجهات المعنية لإعادة تغذية مجموعات التوليد بالوقود وتشغيلها ورفع الاستطاعة المتاحة ومن ثم العودة إلى برنامج التقنين السابق.

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه