محاضرة للدكتور موفق الشيخ علي المدير العام لشركة الأرض خلال ندوة تخصصية عن المواصفات الفنية لمادة الـ d2w المضافة للأكياس البلاستيكية لتصبح قادرة على التفكك في الطبيعة

بدعوة من وزارة الصناعة تم عقد ندوة تخصصية عن المواصفات الفنية لمادة الـ d2w المضافة للأكياس البلاستيكية لكي تصبح قادرة على التفكك في الطبيعة وذلك في مبنى وزارة الصناعة في الأول من آذار الجاري.


كما ومثل شركة الأرض كل من الدكتور موفق الشيخ علي المدير العام لشركة الأرض والمهندسة وفاء الحلبي اخصائية بيئية، حيث استهل الدكتور الشيخ علي اللقاء للتعبير عن شكره للجهود المبذولة من قبل وزارة الصناعة ومساهمتها الفعالة في السعي وراء ايجاد بديل عن الأكياس البلاستيكية التقليدية بما يتناسب مع متطلبات المصنعيين المحليين والمواطنين وبما يتوافق مع الجهود الحثيثة لوزارة الدولة لشؤون البيئة التي قامت بالأساس بإثارة موضوع الأكياس البلاستيكية مما حدى بعدد ًمن الشركات العاملة في سورية بما فيها شركة الأرض بالسعي نحو ايجاد بدائل للأكياس البلاستيكية التقليدية بما يتوافق مع متطلبات السوق المحلية.
كما وبين الدكتور الشيخ علي إن تصنيع أكياس البلاستيك يعتمد على مادة أولية هي البولي إيتلين وهي إحدى المنتجات الثانوية لصناعة النفط، بمعنى آخر ليس هناك استنزاف أو استخراج لثروة طبيعية بغرض تصنيع أكياس البلاستيك، وبما أن مادة البولي إيتلين هي مادة خاملة كيميائية أي أنها لاتدخل بتفاعلات تحلل وبالتالي تبقى كما هي بالطبيعة. بالتالي لايوجد (تلوث) بيئي ناتج عن استخدام الأكياس البلاستيكية، وإنما المشكلة هي حدوث (أضرار بيئية) ناتجة عن تراكمها، كإغلاق أقنية الري والمجاري المائية. حيث أنه ووفقاً للاحصاءات الرسمية الصادرة عن وزارة الصناعة فإن سورية تستهلك كمية من المواد الأولية كافية لتصنيع أكياس بلاستيكية قادرة على تغطية مساحة سورية بما يقارب 9 طبقات من البلاستيك سنويا.
جاءت هذه الندوة كمقدمة لإجراء تجارب إنتاج الأكياس والرقائق البلاستيكية القابلة للتحلل في معامل وزارة الصناعة مع العلم أنه تم حتى الآن إنتاج أكثر من 50000000 خمسة مليون كيس بلاستيك قابل للتحلل في معامل تابعة للقطاع الخاص ووضعت في الاستخدام من طرف 53 شركة ومؤسسة وصيدلية في القطر.

 

حضر الندوة السيد المهندس عصام السكاف مدير الانتاج في وزارة الصناعة و السيدة أمل حسن مديرة البيئة في وزراة الصناعة إضافة لممثلين عن كل من مديرية الرقابة و البحوث الدوائية في وزارة الصحة، مديرية السلامة الكيميائية في وزارة الدولة لشؤون البيئة، هيئة المواصفات و المقاييس السورية، الشركة الأهلية للمنتجات المطاطية، إضافة إلى ممثلين عن عدد من المديريات التابعة لوزارة الصناعة كمديرية الشؤون العلمية ومديرية الانتاج.

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه